كوردى English
HyperLink
حزب الدعوة يطالب مفوضية الانتخابات بمحاسبة "المتطاولين" على المرجع الحائري                      مفوضية الانتخابات تبحث مع وكالة بولارايس للمراقبة سبل انجاح العملية الانتخابية                      امانة بغداد: انقطاع الماء عن مدينة الشعب بسبب كسر خطين ناقلين                      زراعة ميسان تطلق الوجبة الثانية من اصبعيات سمك الكارب في الاهوار                      حكومة الاقليم: تركيا لاتخشى كيانا كرديا و"استقلالنا يتم بالتفاهم مع بغداد"                     
أخبار المحافظات حالة الطقس بحث Login
أصوات العراق /  سياسة ,  السليمانية
صحيفة هاولاتي الكردية: تلقينا تهديدا بحرق مكتبنا في اربيل ونطالب بحمايتنا
20/02/2011 02:34 م

السليمانية/ أصوات العراق: ذكر صاحب اميتاز صحيفة هاولاتي (المواطن) الكردية، الاحد، أنه تلقى تهديدا عبر الهاتف بحرق مكتب الصحيفة في مدينة اربيل على خلفية مانشرته حول الأحداث الاخيرة التي تشهدها مدينة السليمانية.

وقال طارق فاتح لوكالة (أصوات العراق) "تلقيت اليوم وعبر الهاتف اتصالا من شخص يهددني فيه بحرق مكتب الصحيفة الكائن في مدينة اربيل على خلفية مانشرناه من تغطية كاملة حول الاحداث التي شهدتها مدينة السليمانية في عددنا الصادر اليوم".

وأوضح فاتح أن "رقم المتصل موجود لدينا ونطالب حكومة اقليم كردستان بتوفير الحماية لمكاتبنا والتحقيق العاجل في الموضوع".

وصحيفة هاولاتي صحيفة نصف اسبوعية اهلية مستقلة تصدرها مطبعة رنج في مدينة السليمانية وكانت قد نشرت سابق مقالات بخصوص عدد من رموز الحكم في اقليم كردستان ما ادى إلى رفع عدد من الدعاوى القانونية بحقها.

ويذكر أن مسلحين مجهولين يقدر عددهم بنحو 30 شخصا اقتحموا قبل فجر اليوم الاحد مكتب قناة ناليا (NRT) الكردية شمالي المدينة واحرقوه بالكامل بعد أن اصابوا الحارس بجروح، ما أدى إلى توقف بث القناة التي كانت تنقل التظاهرات الاخيرة ومارافقها في المحافظة، بحسب مصدر امني.

وكان مئات المتظاهرين خرجوا الخميس الماضي في السليمانية، مطالبين بتحسين الأوضاع الخدمية والمعيشية ومكافحة الفساد وإجراء إصلاحات سياسية، وسقط خلال التظاهرة عدد من القتلى و47 جريحا بعد إطلاق نار وقع أمام مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني في المحافظة حيث تجمع المتظاهرون.

وعقب ذلك أعلن محافظ السليمانية بهروز محمد صالح حظرا للتجوال بدءا من الساعة السابعة مساء وحتى السابعة من اليوم التالي، في حين تعرضت ثلاثة مقار تابعة لحركة التغيير في الإقليم إلى عمليات اقتحام وحرق في مدينتي أربيل ودهوك ومنطقة سوران، دون وقوع إصابات.

وعلى خلفية ذلك اعتبرت حركة التغيير المعارضة في البرلمان الكردستاني (گوران) أن اطلاق النار على المدنيين من قبل حراس المقرات الحزبية "جريمة"، مطالبة بعقد اجتماع طارئ للبرلمان الكردستاني في غضون 48 ساعة لاستعراض الوضع الراهن.

س غ (خ)-6 – ش م



عدد القراءات: 2787
نسخة للطباعة  

Bookmark and Share


 


   
  جميع الحقوق محفوظة لموقع أصوات العراق© 2010 تصميم و تطوير: SoftMax